6 خرافات حول وسائل تحديد النسل فى اليوم العالمي لمنع الحمل

6 خرافات حول وسائل تحديد النسل فى اليوم العالمي لمنع الحمل


26, Sep 2019

يتزامن اليوم 26 سبتمبر الاحتفال باليوم العالمي لمنع الحمل منذ عام 2007، ويكرس هذا اليوم لنشر الوعي حول جميع جوانب وسائل منع الحمل، خاصة أنه لا يمكن للجميع الوصول إلى وسائل منع الحمل المناسبة، لذا وفقًا لتقرير موقع "thehealthsite"، لا بد من أخذ وسائل منع حمل آمنة وفعالة، لأنها تحميكي من خطر الأمراض المنقولة جنسيًا.

خرافات حول وسائل منع الحمل

على الرغم من أهمية وسائل منع الحمل إلا أنه يتخللها عدد من الخرفات والشائعات الخاطئة أهمها نعرضها فى التقرير التالى:

الخرافة الأولى: لا يمكن للمرأة المرضعة أن تكون حاملا

حقيقة: إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية فهذا لا يعني أنك لن تكوني حامل. لأن الرضاعة الطبيعية تزيد من مستويات الهرمون الذي يكبح التبويض. وبالتالي، صحيح أن الحمل يكون نادرا في غضون أول 6  أشهر بعد الولادة، لكنه لا يمنعه بنسبة 100%.

 

الخرافة الثانية: ممارسة العلاقة الزوجية قبل التبويض لن تجعلك حامل

الحقيقة: يعتقد الكثير من الناس أن أفضل أشكال منع الحمل هو ممارسة الجنس فقط خلال الأيام الآمنة قبل الدورة الشهرية، ولكن هناك دائمًا هامش للخطأ في هذه الطريقة، لأنه من الصعب جدًا تحديد فترة التبويض الصحيحة المرأة تمامًا نظرًا لأن دورات الحيض قد تختلف من شهر لآخر، من ناحية أخرى الحيوانات المنوية يمكن أن تعيش داخل جسم المرأة لمدة تصل إلى 5 أيام، ويمكنك بسهولة الحمل في الأيام التي سبقت الإباضة.

الخرافة الثالثة: ​​حبوب منع الحمل آمنة وتمنع الحمل 100%

الحقيقة: نحن نتحدث عن وسائل منع الحمل عن طريق الفم هنا، ولكن لا تصبح حبوب منع الحمل فعالة بمجرد تناولها،  فالأمر يحتاج إلى 7 أيام على الأقل لبدء عملها، لأنها تحتوى على هرمونات ترتبط بالهرمونات الطبيعية للمرأة لمنع التبويض، لذلك يجب عليك دائمًا استخدام تقنية إضافية مثل الواقي الذكري لمنع الحمل غير المرغوب فيه.

الخرافة الرابعة: استخدام وسائل منع الحمل يمكن أن يسبب زيادة الوزن

الحقيقة: هذا ليس صحيحًا تمامًا، صحيح أن موانع الحمل الفموية يمكن أن يكون لها بعض الآثار الجانبية، ولكن هذه ليست هي نفسها بالنسبة للجميع. أيضًا، لم يتمكن العلماء حتى الآن من إثبات أي صلة بين استخدام موانع الحمل الهرمونية الفموية وزيادة الوزن.

الخرافة الخامسة: وسائل تحديد النسل ستجعلك تعاني من العقم

الحقيقة: لا توجد وسيلة من  وسائل منع الحمل تجعلك تعاني من العقم، هذه أسطورة أخرى مرتبطة بتحديد النسل، حيث تساعد وسائل منع الحمل على منع الحمل غير المرغوب فيه، ولكن عندما تكون مستعدًا لإنجاب أطفال، فما عليك سوى التوقف عن استخدامها.

الخرافة السادسة: حبوب منع الحمل يمكن أن تقتل رغباتك لممارسة الجنس

الحقيقة: هذا أمر آخر غير صحيح، حيث يؤكد باحثون من جامعة كنتاكي وجامعة إنديانا في الولايات المتحدة أنها خرافة للتشكيك فى فاعلية وسائل منع الحمل وربطها  بالحد فى الرغبة الجنسية.

 



موضوعات مشابهه