معرفة فصيلة دمك مش رفاهية.. تعرف على أهميتها وعلاقتها بالأمراض

معرفة فصيلة دمك مش رفاهية.. تعرف على أهميتها وعلاقتها بالأمراض


25, Apr 2019

معرفة نوع فصيلة الدم ليس أمر يفعله الناس للمتعة فقط، ولكن له أهمية قد تكشف عن أمراض مثل أمراض القلب والسكتات الدماغية إلى أنواع معينة من السرطانات ، إليك سبب أهمية فصيلة الدم.

يحتوى الدم على عدة مركبات حيث توجد به جزيئات معينة تسمى مستضدات A أو B ، وكذلك بروتين يسمى عامل Rh ، يحدد أيًا من أنواع الدم الثمانية الشائعة التي تتعقبها عبر الأوردة الدموية، ( تشمل المجموعات: A + ، A- ، B + ، B- ، AB + ، AB- ، O + أو O-.) .

هذه المستضدات وفقا لتقرير موقع " list25" تحدث فرقًا يتجاوزدمك فقط، وتؤثرعلى أجهزة الجسم الأخرى مثل الأوعية الدموية والخلايا العصبية والدم الصفائح الدموية، وهذا هو السبب في أن فصيلة دمك قد تؤثر على خطر الإصابة بأمراض معينة، لهذا السبب يجب أن تعرف نوع فصيلة الدم لديك.

النوع A ، B ، AB وعلاقته بأمراض القلب
 

تحتوي أنواع الدم غير O  على مستويات أعلى من 25 إلى 30 % من بروتينات تخثر الدم ،  وبسبب هذا الاختلاف  فإن هؤلاء الأشخاص معرضون أيضًا لخطر الموت بنسبة 15 % بسبب أمراض القلب .

 

النوع O وعلاقته بانخفاض خطر جلطات الدم
 

نوع فصيلة الدم O يحتوى على كميات أقل من البروتينات التي تساعد على تخثر الدم، وبالتالى تكون أقل عرضة للمعاناة من جلطات الدم ومع ذلك، هناك العديد من الأشياء التى تسبب جلطات الدم لا ينبغي افتراض أن كونك فصيلة دم يعني أن الفرد" محمى "أو أن فصيلة الدم معرضة لخطر أكبر.

فصيلة دم A , B , AB وزيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة
 

كشف تقرير طبى عن أن أنواع الدم ، B ، AB لديها أيضا زيادة خطر الاصابة بسرطان المعدة، وربما بسبب استجابة التهابية للبكتيريا التى تسبب قرحة المعدة.   

فصائل الدم A / B و تخثر الوريد العميق
 

بسبب الاختلافات في التخثر ، فإن فصائل الدم A / B أكثر عرضة بنسبة 31 % لتكوين الجلطات الدموية الوريدية العميقة في الساق أو الفخذ أو الذراع  مقارنةً بنوع O .

 

فصيلة دم  AB وعلاقتها بفقدان الذاكرة
 

على الرغم من أن AB هو أقل أنواع الدم شيوعًا، إلا أن الأبحاث تشيرإلى أن الأشخاص الذين يحملون نوع AB يزيد احتمال إصابتهم بالمشاكل الإدراكية بنسبة 82٪ في المستقبل.

 

فصيلة الدم A أو B  ومرض السكر
 

الأشخاص الذين يعانون من فصيلة الدم A أو B لديهم مخاطر أكبر بنسبة 21 % للإصابة بمرض السكر من النوع 2 وعلى الرغم من عدم معرفة السبب بالضبط إلا أن الباحثين يعتقدون أن فصيلة الدم قد تؤثرعلى ميكروبيوم الجهاز الهضمي، والتي يمكن أن تؤثر على أيضا على نسبة الجلوكوز والالتهابات.

 



موضوعات مشابهه