مساعد نائب رئيس"المجتمعات العمرانية" يتفقد مشروع "‬‪JANNA‬‫" بالشيخ زايد‬

مساعد نائب رئيس"المجتمعات العمرانية" يتفقد مشروع "‬‪JANNA‬‫" بالشيخ زايد‬


25, Feb 2020

‫تفقد المهندس جمال طلعت، مساعد نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لتنمية وتطوير المدن، يرافقه المهندس مصطفى فهمى، رئيس جهاز تنمية مدينة الشيخ زايد ومسئولو الجهاز، بجولة تفقدية بمشروع "JANNA"للإسكان الفاخر (المرحلة الأولى) بالمحور المركزى بمدينة الشيخ زايد، وذلك لمتابعة الأعمال الجارى تنفيذها بالمشروع.‬

 
‫وتفقد المهندس جمال طلعت، ومرافقوه، منطقة الخدمات وأعمال تنسيق الموقع بالمشروع وتشمل(الإنترلوك – اللاند سكيب – أعمال الزراعة – حمام السباحة) وغير ذلك، موجهاً بضرورة تكثيف المعدات والعمالة، لسرعة الانتهاء من تنفيذ المشروع بكفاءة وجودة عالية، وتسليم الوحدات للفائزين بها فى أسرع وقت.‬
‫ ‬
‫من جانبه أوضح المهندس مصطفى فهمى، أن مشروع"JANNA" يتضمن تنفيذ 912 وحدة سكنية (38عمارة) بمساحات تتراوح بين (100 و150 م2) للوحدة،  ويشرف على تنفيذها جهاز المدينة، كما أن المشروع يشمل حمام سباحة، بالإضافة إلى منطقة خدمات.‬
 
 
‫وأضاف رئيس الجهاز، أنه أصدر تكليفات للمسئولين عن المشروع بجهاز المدينة، بضرورة المتابعة الدورية للأعمال التى تم وجارٍ تنفيذها قبل الاستلام للانتهاء من التنفيذ على الوجه الأمثل، مشيراً  إلى أن ذلك يأتى فى إطار التواصل المباشر والمستمر لإزالة أى عقبات تواجه المشروعات بالمدينة.‬
 
وكان للدكتور وليد عباس، معاون وزير الإسكان، قد أكد  أن منطقة غرب القاهرة، وخاصة مدينة الشيخ زايد تحصل على نصيب الأسد من طلبات المستثمرين المحليين والاجانب للحصول على قطع أراضى بها، سواء سكنى أو تجارى أو إدارى، او نشاط مختلط.
 
وأضاف الدكتور وليد عباس لـ"اليوم السابع" أن النشاط التجارى يأتى فى مقدمة الطلبات المقدمة للهيئة، ثم يأتى بعده النشاط التجارى الإدارى، فيما يحتل النشاط العمرانى المتكامل المرتبة الثالثة، وتأتى فى ذيل القائمة الأنشطة الأخرى.
 
وأوضح أن الكبار يتنافسون للحصول على قطع الأراضى بها، وهو ما ساهم فى ارتفاع أسعار المتر بمنطقة غرب القاهرة، والتى تخطت الـ30 %، لافتا إلى أن مدينة الشيخ زايد، استطاعت فى الفترة الأخيرة أن تحسم نتيجة الصراع بينها وبين منطقة غرب القاهرة لصالحها وتتفوق على نظيراتها فى شرق القاهرة، وهو ما جعل المستثمرين يتنافسون للحصول على قطعة أرض بها، فيما لا تشهد مدينة القاهرة الجديدة نفس مستوى الإقبال.

 



موضوعات مشابهه