لو عايز تكسب فلوس من العقارات اشترى وحدة بمساحات صغيرة..غرب القاهرة المكان الأفضل ومناطق الدقى ووسط البلد أماكن للسكن وليست للاستثمار.. المساحات الخضراء داخل المدن الجديدة كلمة السر ..و اختفاء التكدس عامل مهم

لو عايز تكسب فلوس من العقارات اشترى وحدة بمساحات صغيرة..غرب القاهرة المكان الأفضل ومناطق الدقى ووسط البلد أماكن للسكن وليست للاستثمار.. المساحات الخضراء داخل المدن الجديدة كلمة السر ..و اختفاء التكدس عامل مهم


28, Apr 2019

«العقار أكتر حاجة مضمونة وبتجيب فلوس» دى الجملة اللى كانت سائدة على لسان كل المواطنين بمختلف شرائحهم خلال الفترة الأخيرة، ولكن السؤال الذى يتردد فى الفترة الراهنة:هل ما زال العقار آمنا وقادرا على ربح من يرغب فى الاستثمار به؟

مازال العقار آمنا وقادرا على در ربح كبير للراغبين فى الاستثمار به، رغم ما يمر به  الآن  من هدوء يصل إلى حد الركود، خاصة فى الوحدات الفاخرة التى يتخطى سعرها الـ 2 مليون جنيه.

 
«التاجر الشاطر هو اللى بيختار صح»، يجب أن يطبق هذا المثل على نفسك، حال الرغبة فى الإقدام على شراء عقار، سواء للسكن أو للاستثمار، اختيار موقع العقار سواء كان داخل المنطقة أو اختيار المدينة التى يقع بها العقار، السر فى مكسبك من العقار أو الخسارة.
 
المدن الجديدة هى أفضل مكان فى الوقت الحالى للاستثمار، خاصة مدن غرب القاهرة، نظرا لحالة التنمية التى تشهدها فى الفترة الحالية، فسعر المتر فى مدينتى زايد وأكتوبر تضاعف بنسبة  تصل لـ6 أضعاف السعر قبل 3 أعوام من الآن، وذلك يرجع لعدد من المشروعات الكبرى التى تم البدء فى تنفيذها داخل هاتين المدينتين، سواء مشروعات خاصة بوزارة الإسكان أو مشروعات تابعة لشركات عقارية كبرى.
 
سعر المتر فى مدينة أكتوبر وزايد ارتفع من 2000 و3000 إلى 12 و16 ألفا للمشروعات فى القطاع الخاص و11.500 للوحدات السكنية التابعة للحكومة فى مشروع جنة الذى تم طرحه مطلع العام الجارى.
 
يأتى عقب مدينة الشيخ زايد فى الاستثمار مدينة القاهرة الجديدة الذى وصل سعر المتر بها إلى 26 ألف جنيه، وتليها مدينة دمياط الجديدة، ثم مدينة العبور، فيما استطاعت  أن  تنافس مدن القاهرة الجديدة وبدر فى الفترة الأخيرة بعد حالة التنمية التى تشهدها فى الفترة الأخيرة.
 
ويأتى فى الترتيب التالى مدن بدر والسادات ومايو والعاشر من رمضان، وبالرغم من أن هناك مدنا لم يتم الانتهاء من المرحلة الأولى بها أو تسكينها للمواطنين، فإنها استطاعت أن تنافس مدنل أخرى مقامة من عشرات السنوات، أبرز هذه المدن العاصمة الإدارية، فالمتر بها يتراوح ما بين 9 آلاف ويصل لـ 22  ألف جنيه، فيما يصل سعر المتر فى مدينة العلمين الجديدة 48 ألفا فى الأبرج و7 آلاف للوحدات السكنية، واقترب سعر المتر فى مدينة المنصورة الجديدة لـ9 آلاف  جنيه المتر بها.
 
أصبح سعر المتر فى بعض مناطق المدن الجديدة يضاهى ضعفى سعر المتر فى منطقة الدقى أو المهندسين ، فأسعار المتر وصلت فى القاهرة الجديدة لـ26 ألف جنيه، وكذلك الأمر فى بعض المناطق فى مدينة الشيخ زايد، إلا أن متوسط سعر المتر فى أرقى مناطق وسط البلد لا يتخطى الـ11 ألف جنيه.
 
وشهدت المدن الجديدة، خلال السنوات الأخيرة، نسبة إقبال كبيرة، وهو ما أدى إلى انتقال الازدحام إليها بدلا من مناطق وسط البلد، وطبقا لتصريحات محليين وخبراء، فإن متوسط حركة المبيعات فى المدن الجديدة تفوق نسبة المبيعات فى مناطق وسط البلد.
 
وهناك نقطة أخرى، يجب مراعاتها عند الإقدام على شراء عقار، حالة الرغبة فى الاستثمار وتتمثل فى ضرورة أن يراعى الراغب فى الشراء أن تكون مساحة العقار متوسطة بمساحات لا تتخط الـ15 متر، حتى تكون عملية بيعها أسرع بكثير من الوحدات ذات المساحات الكبيرة.
 
أما بالنسبة لمناطق وسط البلد مثل الدقى والمهندسين والعجوزة وغيرها، فهذه الأماكن  صالحة للسكن والإقامة نظرا لقربها من أماكن العمل، أما حالة الاستثمار فالمدن الجديدة أفضل.
 
ومن جانبه، قال المهندس عصام بدوى، رئيس جهاز مدينة برج العرب الجديدة: إن أهم ما يميز المدن الجديدة هو أن كل مدينة لها مخطط استراتيجى يتم تنميتها بناء على هذا المخطط وعلى فترات محددة.
وأكد عصام بدوى أن المساحات الخضراء داخل المدن الجديدة تعد كلمة السر، لافتا إلى أن المساحات الخضراء داخل مدينة برج العرب الجديدة تمثل %30 من مساحة المدينة، فضلا عن توافر البيئة النظيفة داخل هذه المدن واختفاء التكدس المرورى فى الشوارع، كما يحدث فى المدينة الأم.
 
 وأوضح رئيس جهاز مدينة برج العرب الجديدة، أن الخدمات بالمدن الجديدة يتم إنشاؤها بالتوازى مع المبانى السكنية، نتيجة للدور الكبير الذى تقوم به هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، والتنسيق المستمر مع كافة الوزارات المختلفة لتشغيل هذه الخدمات حتى تكون جاهزة لاستقبال المواطنين الذين يسكنون المدينة، بالإضافة إلى منظومة المياه والصرف المتكاملة ومنظومة النظافة واختفاء ظاهرة القمامة داخل المدن الجديدة.
 
من جانبه، قال المهندس عادل النجار، رئيس جهاز مدينة القاهرة الجديدة: إن المدن الجديدة تلاشت كافة السلبيات والمشاكل التى كان يعانى منها المواطنون فى المدن القديمة، أبرزها العشوائية فى البناء، مؤكدا أن كل مدينة جديدة لها مخطط عام ومخطط تفصيلى.
 
وأضاف المهندس عادل النجار، أن المخطط العام يتم وضعه عند إنشاء المدينة، وهو ما يحدد طبيعة المدينة وطبيعة كل منطقة، بمعنى أن منطقة «ج» هى منطقة صناعية ومنطقة «د» منطقة سكنية فاخرة وخلافه.
 
وأوضح رئيس جهاز مدينة القاهرة الجديدة أن المدينة الجديدة تراعى كثافة الفرد على الفدان، ويتم مراعاة ذلك، فضلا عن أن كل مدينة تلتزم بقيود الارتفاعات المحددة من قبل القوات المسلحة، ولا يوجد أى أدوار مخالفة، فوجود دور مخالف يعنى التأثير على شبكة الصرف والمياه، وهو ما يتطلب الحصول على علاوة متمثلة فى غرامة لتدعيم هذه الشبكة.
 
وأكد عادل النجار أن كل مدينة جديدة مقسمة لمناطق، حسب شريحة السكن و المواطنين، فهناك مناطق للسكن الفاخر، وأخرى للسكن الاقتصادى وخلافه، بالإضافة لعرض الشوارع الذى يؤدى لتحقيق سيولة مرورية طوال اليوم.
 


موضوعات مشابهه