دراسة بريطانية: مستويات السمنة تتضاعف لدى الأطفال

دراسة بريطانية: مستويات السمنة تتضاعف لدى الأطفال


02, Jan 2020

كشفت هيئة الصحة البريطانية “NHS” أنها أنفقت أكثر من 400 مليون جنيه استرليني لخفض مستويات السمنة لدى الأطفال من 2008 وصولاً إلى عام 2020 وقد فشلت فشلاً ذريعًا، حيث تعهدت استراتيجية الوزن الصحي والحياة الصحية لعام 2008 بتخفيض 'عدد الأطفال الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة في إنجلترا إلى المستويات التي شهدها عام 2000' ، عندما اعتبر 15% من الشباب يعانون من زيادة الوزن.

ووفقاً لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، شدد الوزراء على وجود فصول الطهي الإلزامية في المدارس كجزء من هذا التعهد ، وشجعوا على اتباع خيارات الغذاء الصحية والتمارين البدنية، لكن أرقام NHS الرسمية أظهرت أن معدلات السمنة المرضية قد تضاعفت تقريبًا بين تلاميذ الصف السادس منذ بدء البرنامج.

وكان أقل من 14 ألف من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و 11 عامًا ضمن الفئة التى تعانى من زيادة الوزن عندما بدأ المشروع في عام 2007، وارتفع الرقم إلى 26158 في 2018-2019.

 

وارتفعت معدلات السمنة بين تلاميذ الصف السادس بمقدار الثلثين في ذلك الوقت ، حيث قفزت من 77 الف إلى 121 ألف، وفقًا للبرنامج الوطني لقياس الأطفال التابع لـ NHS.

وهذا يعني أن ثلث الأطفال يعانون من زيادة الوزن في الوقت الذي ينهون فيه الدراسة الابتدائية.

وقال تام فراي ، رئيس المنتدى الوطني للسمنة، لـ MailOnline إن المسؤولين عليهم فرض تدابير صارمة لمعالجة السمنة، ومنذ حوالي ثلاثين عامًا ، كانت حكومات المملكة المتحدة البريطانية تضع أهدافًا للفوز في مكافحة السمنة ، لكنها فشلت في كل الأحوال في تحقيقها.

 



موضوعات مشابهه