اكتشاف بروتين جديد يحد من خطورة الشلل الرعاش بالمخ

اكتشاف بروتين جديد يحد من خطورة الشلل الرعاش بالمخ


04, Jul 2019

اكتشف الباحثون بروتينًا يمكن أن يساعد في الحد من تراكم البروتينات السامة في الدماغ  وهو السمة المميزة لمرض الشلل الرعاش، مرض باركنسون "الشلل الرعاش" هو حالة تنكسية عصبية تقدمية  وليس له علاج، لكن فريقا من العلماء المتخصصين وجدوا أن إحدى طرق علاج هذه الحالة قد تكون عن طريق اكتشاف جزئ فى المخ يمنع تقدم المرض، حسبما ذكر موقع" medicalnewstoday".

والشلل الرعاش يصيب المريض بالهزات وبطء الحركة وضعف التوازن والتنسيق، وتبقى أسبابه غير معروفة والعلاجات تستهدف الأعراض فقط .

والسبب وراء عدم وجود علاج لهذا المرض هو ان "باركنسون" له صفات محيرة يقوم بها داخل المخ ، من خلال تجميع ألفا سينوكليين وهو بروتين يصبح سامًا ويعطل المسارات العصبية عندما تلتصق معًا بكميات كبيرة.

يتواجد ألفا سينوكليين عادة في مستويات عالية في المخ وهو موجود أيضًا في الأنسجة الأخرى بكميات أقل، ومع ذلك ، ليس لدى الباحثين أي فكرة عن الدور الذي يلعبه هذا البروتين عادة في الحفاظ على الصحة العصبية أو كيفية منعه من الاختلال.

لكن دراسة جديدة من جامعة بوردو في ويست لافاييت في ولاية إنديانا حددت بروتينًا قادرًا على الحد من تراكم ألفا سينوكليين غير المرغوب فيه.



موضوعات مشابهه