اعرف علاقة مستويات الأكسجين المنخفضة بزيادة الوفاة عند الأطفال المبتسرين

اعرف علاقة مستويات الأكسجين المنخفضة بزيادة الوفاة عند الأطفال المبتسرين


09, Jun 2020

إذا ولد رضيع في الأسبوع الأربعين من الحمل ، يعتبر طبيعيًا،  ولكن إذا ولد الطفل قبل ذلك، فإنه يطلق عليه الطفل المبتسر، حيث  يُعد الأطفال المولودين عادةً عند 37 أسبوعًا أو أقل من السابق لأوانه، والأطفال المبتسرون هم أضعف وأكثر حساسية من الأطفال العاديين،  وقد يواجهون مشاكل كثيرة في الولادة.

 
وأظهرت الأبحاث الحديثة أنه إذا كان الطفل المبتسر يفتقر إلى الأكسجين في دمه ، فإن خطر الوفاة يزيد بمقدار 8 مرات مقارنة بالأطفال الذين تكون ولادتهم طبيعية،  تم نشر هذا البحث في دورية لانسيت إكلينيكال ميديسين.
 
 
وفقا للبحث جديد الذى تم إجراؤه على 23.000 طفل ولدوا في 12 مستشفى في نيجيريا، فإنه بعد ولادة طفل سابق لأوانه ، إذا كان هناك نقص في الأكسجين في دمه ، فإن فرصه في الوفاة تزداد. 
 
قال الباحث الدكتور هاميش جراهام من معهد أبحاث أطفال مردوخ بأستراليا ، "إن نقص الأوكسجين في الدم شائع عند الأطفال حديثي الولادة،  غالبًا ما يعاني الأطفال المبتسرين من هذه المشكلة، فالجسم يحتاج إلى  كمية الأكسجين التي يحملها الدم من الرئتين إلى الأعضاء الأخرى تسمى مستوى الأكسجين في الدم "
"أظهر البحث أن واحدًا من بين كل 4 أطفال حديثي الولادة و 1 من كل 10 أطفال يدخلون المستشفى يعانون من نقص الأكسجين في الدم، يواجهون خطر الموت أعلى بـ 8 مرات."

لماذا ينخفض ​​الأكسجين في الدم؟

عادة ما تكون مشكلة نقص الأكسجين في الدم بسبب الالتهاب الرئوي،  ولكن في بعض الأحيان يمكن أن تكون هناك أسباب أخرى لذلك، غالبًا ما تحدث مشاكل نقص الأكسجين في دم حديثي الولادة بعد الولادة بوقت قصير ، خاصةً في الأطفال الخدج.

 

و تحدث هذه المشكلة لأنه في كثير من الأحيان يستمر تدفق الدم في جسم الطفل بنفس الطريقة التي كان يحدث بها داخل الرحم، وعندما يحدث هذا ، يتم تزويد الدم الزائد إلى الرئتين ، والذي بسببه لا يذوب الأكسجين بشكل صحيح في الدم، وهذا هو سبب نقص الأكسجين في دم الطفل.

وضع الطفل أثناء الحمل

تدفق الدم في الجسم ضروري للحفاظ على صحة الأنسجة (الأعصاب)، عندما يكون الطفل في الرحم ، تحتاج رئته إلى القليل جدًا من الدم ، لأن رئتيه لا تحول الأكسجين إلى ثاني أكسيد الكربون،  لذا يقوم الجنين في الغالب بإخراج الدم من الرئتين، ولكن بمجرد خروج الطفل من الرحم وأخذ نفسه الأول في هواء الأرض ، يزداد الضغط على رئتيه بشكل كبير.، 

زيادة استخدام العلاج بالأكسجين

وفقا للباحث الدكتور هاميش جراهام ، تم إجراء هذا البحث لجذب انتباه العاملين في مجال الرعاية الصحية وصانعي السياسات، لزيادة نظام آلات فحص الأكسجين والعلاج بالأكسجين في المستشفيات ، حتى لا يموت الأطفال المبتسرون.
 


موضوعات مشابهه